المترشح العيد محمدن امبارك يطلق حملته الوطنية للنساء

أربعاء, 19/06/2024 - 10:43

أطلق المترشح لرئاسيات 2024 العيد محمدن امبارك، مرشح “اتحاد قوى الإنقاذ”، مساء أمس الثلاثاء في نواكشوط،من مقر حملته في نواكشوط، الحملة الوطنية للنساء.
وأوضح المترشح أن الصورة الحاضرة في حملة النساء الليلة البارحة تمثل مختلف مكونات الشعب الموريتاني وأجيال الوطن، مبينا أن النساء كن حاضرات خلال النضال في موريتانيا منذ نشأتها، قائدات الحملات والمؤسسات.
وأكد أن الحواجز التي همّ البعض أن يضعها من أجل فك الوحدة الوطنية جعلت تحالف قوى الإنقاذ يعمل على محاربتها والتركيز على الوحدة الوطنية.
وتعهد المترشح إذا فاز في الانتخابات الرئاسية، بتعيين النساء في جميع المناصب السيادية، لكون المرأة هي العامل الأساسي للمجتمع.
وفي سياق متصل، استعرض المترشح العيد محمدن امبارك، برنامجه الانتخابي، خلال نقطة صحفية، عقب إطلاقه لحملة النساء، مبينا أن هذا البرنامج يتضمن تحسين الظروف المعيشية للمواطنين وضمان رفاهيتهم، مؤكدا أن كل مشروع وطني لابد من أن يضمن الخدمات العامة والعيش الكريم للمواطنين.
وأوضح أن برنامجه الانتخابي يعتبر حصيلة عصارة تفكير مجموعة من القوى السياسية كانت متباينة الرؤى من الناحية الاديولوجية، مبينا أن هذا التحالف يعتبر نموذجا يحتذى به في توحيد الصف الموريتاني رغم الاختلافات الأخرى.
وأضاف أن برنامجه الانتخابي يشمل ثمانية محاور أساسية في جميع المجالات، من أبرزها وحدة موريتانيا والتعليم.
وأشار إلى أن تحالفه جمع بين مختلف الأجيال وأنواع الطيف الموريتاني ويحمل مشروع التعايش الموريتاني